فايرفوكسمتصفحات

تحميل متصفح فايرفوكس كوانتوم 2018 اخر اصدار

في الآونه الأخيره لم نجد عالم المتصفحات والمنافسه فيه جذاباً لشئ جديد أو أي حصريات جديدة تذكر سوى مجرد تحديثات غير مجدية لتجربة جديده تثيرك أكثر لإستخدام جهازك الكمبيوتر أو اللابتوب الخاص بك، متصفح مثل Edge من شركة Microsoft أكبر مثال على هذا، حيث أنه على الرُغم من أنه المتصفح الرئيسي لنظام Windows إلا أنه ليس أفضل متصفح ويتجمد كثيراً أثناء الإستخدام، ومع ذلك لا نرى أي تحديثات قوية تخص متصفح Edge كمثال، غير أن إهتمام شركة Microsoft الحالي بالخدمات الآخرى، ف هذا أيضاً يُصيب مجال المتصفحات بحالة من الروتينية الغير مرغوبه، وخاصة أن أكثر شئ نستخدمه في أجهزتنا مثل الكمبيوتر أو اللابتوب هو المتصفحات، ف لماذا لا يوجد منافسه شرسه في الوقت الحالي من الشركات المقدمه لخدمات التصفح ؟

مثال آخر على هذا، متصفح مثل جوجل Chrome متصفح رائع ولا بأس به، بل إني أنصح به بشكل كبير وأعتبره أفضل متصفح لجهاز الكمبيوتر خاصة إذا كنت مدمن مشاهدة فيديوهات اليوتيوب وتستخدم خدمات جوجل الآخرى، إلا أنه يستهلك الكثير من الذواكر العشوائية، على الرغم من وجود تحديثات مؤخراً تجعل المتصفح يحافظ على إستهلاك الذواكر العشوائية، ولكن المشكله مازالت مستمرة إلى حد الأن بالإضافة إلى انه لا يوجد أي تحديثات جديدة للمتصفح تجعل من إستخدامه أكثر تميزاً.

ولكن ماذا لو كان هناك متصفح جديد، يشعرك برغبة في التجديد من الأن ؟ فها هو إصدار جديد من Mozilla يطل علينا تحت إسم Firefox Quantum، ولكن قبل الدخول في مزايا المتصفح الجديد، دعوني أشرح لكم ما فعلته مؤسسة Mozilla سابقاً ضد الآخرين في منافسة المتصفحات مع باقي الشركات، فهي نجحت على أن تقدم دعم جيد جداً لمتصفحاتها بكل قوه ونجحت في تجديد تجربة جديدة للإستخدام في كل مره بشكل مميز، غير أنه تقدم إستخدام سريع للإنترنت وإستهلاك جيد جداً لكل سرعة إنترنت لكي توفر لك أفضل تجربة في سرعة التصفح، بالإضافة للمميزات آخرى مثل الملاحظات وإستغلال الصوت في إدخال البيانات والتحكم في الملفات بشكل متقدم، ومن الواضح ان Mozilla تريد أن تجعل من المنافسة شرسة مرة آخرى في مجال المتصفحات، خصوصا أنه لا يوجد أي جديد يذكر من الشركات الآخرى كما ذكرت في الأعلى.

مميزات متصفح Firefox Quantum

 

من أحد المميزات القوية في متصفح فايرفوكس الجديد كلياً أنه من أول لحظة يفتح بسرعة كبيره جداً مقارنة بباقي المتصفحات، إذ أنه لا يستهلك الكثير من الذواكر العشوائية مقارنة بمتصفح آخر مثل جوجل كروم، بالإضافة لتغير بسيط بشعار لوجو فايرفوكس لو تم ملاحظته، ستلاحظ الفرق بشكل ملحوظ.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق