أندرويدمراجعات

مقارنة شاملة بين معالج كوالكوم و معالج أبل

أيهما أفضل معالج كوالكوم أم معالج أبل

مقارنة بين معالج كوالكوم و معالج أبل
مقارنة بين معالج كوالكوم و معالج أبل

يمثل المعالج أحد أهم الأشياء في الحواسيب و الهواتف المحمولة ، إذ أنه يعتبر العقل المفكر بالنسبة للجهاز ، فهو الذي يقوم بالعمليات و الإجراءات التي تحدث في الجهاز ، فالبيانات و المدخلات “Input” يتم إستقبالها عن طريق المعالج ، ثم بعد ذلك يقوم المعالج بمعالجتها و إخراجها في صورة معطيات أو مخرجات “Output

أيهما أفضل معالج كوالكوم أم المعالج الخاص بشركة أبل ، تعتمد كل شركات إنتاج الهواتف العالمية على معالج سناب دراجون من شركة كوالكوم ، أما شركة أبل فهي تعتمد على معالج خاص بها ، وهو ما يعرف بمعالج أبل ، و لكل منهما (معالج كوالكوم و معالج أبل) مميزاته و عيوبه ، و في هذا الموضوع سنقوم بالمقارنة بين هذين المعالجين بشكل تفصيلي.

مقارنة بين معالج كوالكوم و معالج أبل

أولاً مواصفات معالج كوالكوم سناب دراجون 835.

تصميم المعالج : 64-bit

نواة المعالج : 8 أنوية Kryo 385 ، تعمل بتردد 2.8GHz

عرض الشاشة : يتميز معالج كوالكوم بدعمه ل 4K Ultra HD ، مما يجعله يقوم بتشغيل مقاطع الفيديو عالية الجودة.

الشحن : يدعم معالج كوالكوم تقنية الشحن السريع.

 

ثانياً مواصفات معالج أبل Apple A11 Bionic.

تصميم المعالج : 64-bit

نواة المعالج : 6 أنوية core processor، (2x Monsoon + 4x Mistral) ، تعمل بتردد 2.53GHz

عرض الشاشة : 4k.

الشحن : يدعم تقنية الشحن اللاسلكي بالإضافة إلى الشحن العدي عن طريق usb.

سرعة ذبذات المعالج”Clock Speed“.

يتم قياس سرعة الساعة بالميغاهيرتز و GHz وهي تمثل عدد النبضات التي يتم توليدها في الثانية بواسطة المذبذب ، يأتي معالج كوالكوم مع سرعة معالج 4 × 2.45 جيجاهرتز و 4 × 1.9 جيجاهرتز في حين أن سرعة معالج أبل A11 Bionic هي 2 × 2.53 جيجا هرتز و 4 × 1.42 جيجاهرتز وبالتالي نجد بوضوح أن كوالكوم أسرع.

معالج الرسومات “كارت الشاشة”.

تتحكم بطاقة الرسوميات في عرض شاشتك ، وتمثل أمر هام بالنسبة لمصممي الجرافيك فهي أساسية عند تصميم أو تعديل الصور والفيديوهات ، تأتي كل من معالجات Apple و Qualcomm مزودة ببطاقة رسومات مدمجة ، و ذلك حتى لا تضطر إلى شراء واحدة بشكل منفصل.

دعم 64 بت.

يدعم نظام التشغيل 32 بت 4 غيغابايت فقط من ذاكرة الوصول العشوائي ، أما نظام التشغيل 64 بت فإنه يسمح بإستخدام أكثر من 4 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي ، هذا يعني أن استخدام 64 أفضل من 32 بالنسبة لذاكرة الوصول العشوائي ، ولحسن الحظ تدعم كل من معالجات Apple و Qualcomm تطبيقات 64 بت.




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق